4

حبيب الصايغ في نعي الشاعر المصري شريف رزق ساهم في وضع الأسس الجمالية لقصيدة النثر

أصدر الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، برئاسة الشاعر الكبير حبيب الصايغ، بيانًا ينعي فيه إلى الوسط الثقافي والأدبي المصري والعربي، وإلى الأدباء والكتاب العرب في كل مكان، وخاصة أدباء وكتاب مصر؛ الشاعر والناقد المثقف شريف زرق، إثر أزمة صحية طارئة دخل على أثرها المستشفى عدة أيام، حتى وافته المنية صباح الأربعاء الموافق الرابع عشر من يونيو/ حزيران.
وقال الصايغ: إن شريف رزق أحد الأصوات الشعرية المهمة في جيل الثمانينيات في مصر، انحاز مبكرًا إلى “قصيدة النثر” وأصدر مجموعة من الدواوين المهمة، منها: مجرة النهايات، عزلة الأنقاض، حيوات مفقودة، لا تطفئ العتمة، أنت يا أيها السهوم أنت يا مهب العائلة الأخيرة، والجثة الأولى.
كما كان متابعًا لمعظم الإصدارات الشعرية العربية في هذا النوع –يضيف الصايغ-، وكتب عن كثير منها، كما ساهم في وضع أسسه الجمالية من خلال عدة كتب نقدية، منها: الأشكال النثر شعرية في الأدب العربي، قصيدة النثر المصرية/ شعريات المشهد الشعري الجديد، شعر النثر العربي في القرن العشرين، آفاق الشعرية العربية الجديدة في قصيدة النثر، شعرية الحياة اليومية والخطاب الشفاهي في قصيدة النثر العربية الجديدة.. وغيرها.
رحم الله الشاعر المصري شريف رزق وأسكنه فسيح جناته، وألهم آله وذويه ومحبيه وأصدقاءه الصبر والسلوان.
وإنا لله وإنا إليه راجعون،،،


شارك هذا:

admin