حفل تكريم للمؤسسات المشاركة واللجنة المنظمة في ملتقى الإمارات للإبداع الخليجي

كرم اتحاد كتاب وأدباء الإمارات المؤسسات المشاركة والداعمة واللجنة المنظمة لملتقى الإمارات للإبداع الخليجي في دورته السابعة التي انعقدت في الفترة من 22 – 24 نوفمبر الماضي، وذلك في حفل نظمه لهذه الغاية في مقره في الشارقة مساء أمس الأربعاء.

ابتدأ الحفل بعرض لفيلم وثائقي قصير من إنتاج الاتحاد، واشتمل على لقطات لأبرز محطات الملتقى كالندوات والأمسيات والورش، مع تركيز خاص على الأطفال الذين انخرطوا في ورش للرسم والقصة والشعر وتم عرض نتاجاتهم فيما بعد خلال حفل الختام.

ثم ألقت الأديبة أسماء الزرعوني رئيس مجلس أمناء الملتقى كلمة شكرت فيها جميع من ساهموا في الملتقى من أفراد ومؤسسات، وقالت إن نجاح الملتقى تحقق بفضل روح التعاون والتشارك التي سادته.

وتوقفت الزرعوني بشكل خاص عند المؤسسات التعليمية وقالت: إن استجابة هذه المؤسسات لدعوتنا كانت أحد أبرز عوامل نجاحنا، لاسيما من خلال الأطفال الذين كانوا عنصراً فاعلاً أعطى للملتقى قيمةً ووزناً باعتبار أن موضوعه لهذا العام كان (الطفولة: تربية الإبداع).

وختمت الزرعوني كلمتها بالإشارة إلى الصدى الواسع الذي لقيه الملتقى خليجياً وعربياً، مشيرة إلى أن وسائل الإعلام ما زالت تسلط الضوء عليه، دليلاً على أهمية النتائج التي انتهى إليها.

ثم بدأت مراسم التكريم حيث شارك كل من الشاعر أحمد العسم نائب رئيس مجلس إدارة اتحاد كتاب وأدباء الإمارات رئيس الهيئة الإدارية لفرع رأس الخيمة، والأديبة أسماء الزرعوني رئيس مجلس أمناء الملتقى، ومحمد حمدان بن جرش الرئيس التنفسيذي للسعادة في الاتحاد عضو الأمانة العامة في الملتقى بتسليم شهادات التقدير إلى مستحقيها.

وقد تخللت فقرات الحفل مقطوعات موسيقية على آلة العود قدمها الفنان باسم كرم، كما اختتم الحفل برنامجه بقصائد ألقاها الشاعر أحمد العسم مثلت جوانب من تجربته.


شارك هذا:

admin