“يوم ثقافي للأيتام” في “كُتّاب رأس الخيمة”

كرس اتحاد كتاب وأدباء الإمارات فرع رأس الخيمة، نشاطه الثقافي لإسعاد قلب الطفل اليتيم عبر تخصيص “يوم الأيتام الثقافي” بالتعاون مع جمعية الإحسان الخيرية في عجمان، وبتنسيق مع مسرح رأس الخيمة الوطني، وفيلا سينما، ودائرة التنمية الاقتصادية في الإمارة، وذلك في مبنى الاتحاد وبمشاركة عشرين طفلاً، وعدد من الكتاب والشعراء والمسرحيين والمثقفين في الإمارة.

وألقيت خلال اليوم ثلاث كلمات هي: كلمة اتحاد كتاب وأدباء الإمارات وألقتها الشاعرة الهنوف محمد بشعريتها المعهودة، وكلمة اتحاد كتاب رأس الخيمة وألقاها الباحث والناقد المسرحي الدكتور هيثم يحيى الخواجة، وكلمة لفاطمة المعمري مديرة العلاقات العامة في فرع الاتحاد برأس الخيمة، والمنظمة للفعاليات الثقافية والترفيهية ليوم “الإيتام الثقافي”.

وركزت الكلمات على أهمية العناية بالطفل بشكل عام، والأيتام بشكل خاص، فكرياً وثقافياً واجتماعياً، واعتبر المتحدثون الثلاثة أن هذا الاهتمام من اتحاد الكتاب في رأس الخيمة يأتي في إطار جهود الدولة لبناء قادة الغد المتسلح بالفكر والثقافة.وتضمنت فعاليات “يوم الأيتام الثقافي” التي امتدت على مدار ثماني ساعات، نشاطات متعددة روعي فيها أن تناسب ميول الطفل وعمره ومنها: ركن قراءة القصة، حصالة القراءة، ركن الابتكار (رسم، فنون جميلة، أشغال ورقية) علاوة على العرض السينمائي والمسرحي والغنائي، وشارك في تنفيذها مثقفون من رأس الخيمة، واختتمت بحفل تكريم لـ 20 طفلاً شاركوا في فعاليات اليوم.


شارك هذا:

admin