ملتقى الإمارات للإبداع الخليجي يوصي بطباعة الاعمال المشاركة في كتاب

الشارقة في 7 ديسمبر /وام/ اوصى المشاركون في الدورة الثالثة لملتقى الإمارات للإبداع الخليجي الذي نظمه اتحاد كتاب وأدباء الإمارات واختتم أعماله مساء امس بطباعة الأعمال المشاركة في كتاب يوضع بين أيدي المشاركين مسبقا ليصبح فيما بعد وثيقة إبداعية وأدبية يمكن العودة إليها والاستفادة منها.

ودعت التوصيات الى تنويع المحاور في الدورات القادمة مع التركيز على الموضوعات الدقيقة وطالبت بإضافة فقرة نقاشية في إحدى الجلسات تعتمد العصف الذهني لترصد بعدئذ في كتاب وبتخصيص وقت كاف يسمح للمشاركين بالاطلاع على معالم الإمارات السياحية والجمالية بما يكمل صورة النهضة الثقافية في الإمارات ويعززها ببعدها الحضاري الآخر.

ووافق المشاركون على اقتراح من الشاعر حبيب الصايغ رئيس مجلس إدارة اتحاد كتاب وأدباء الإمارات بإضافة فقرة تتعلق بتأسيس موقع إلكتروني خاص بالملتقى على الانترنت يتيح للمشاركين مواصلة التفاعل فيما بينهم مع إتاحة الفرصة للمهتمين بمتابعة الملتقى والمداخلة على أعماله وتوجيه الملاحظات والمقترحات ويمكن تحميل البحوث والنصوص المشاركة عليه وكذلك جميع الصور والأفلام والشرائط السمعية.

وضمت لجنة التوصيات المنبثقة عن الملتقى الأدباء إبراهيم أبو طالب وأحمد عبد الحسين وإسلام أبو شكير والدكتور سالم خدادة والدكتور سعيدة بنت خاطر.

وألقت أسماء الزرعوني نائب رئيس مجلس إدارة الاتحاد الأمين العام للملتقى كلمة في الجلسة الختامية لإعمال الملتقى التي استضافتها مؤسسة سلطان العويس الثقافية بدبي شكرت فيها المشاركين على جهودهم وأشادت بالمستوى الرفيع للأبحاث والنصوص التي قدمت في الملتقى.

وكانت مؤسسة العويس شهدت قبل اختتام الملتقى أمسية شعرية شارك فيها بن عزوز عقيل من الجزائر وإيمان أسيري من البحرين ونشمي مهنا من الكويت وعبد الرحمن الحربي من السعودية والدكتور سعيدة بنت خاطر من عمان وحمدة خميس من الإمارات.


شارك هذا:

admin