مفاصل أدب الطفل في ملتقى الإبداع الخليجي

افتتحت صباح أمس في قصر الثقافة في الشارقة الدورة الخامسة من ملتقى الإبداع الخليجي الذي ينظمه اتحاد كتاب وأدباء الإمارات، وذلك بحضور عدد من الكتاب والأدباء والباحثين في ثقافة الطفل من دول الخليج والعراق واليمن، ومن الأردن ضيف شرف الملتقى لهذا العام، ويستمر لمدة ثلاثة أيام بواقع جلسات مسائية وصباحية، ويناقش عدة محاور في موضوع “ثقافة الطفل في عالم متغير”: “الطفل في الفضاء الإلكتروني”، و”أدب الطفل من التراث إلى الخيال العلمي”، و”أدب الطفل ومستقبل اللغة العربية”، و”أدب الطفل والإعلام”، كما سيتضمن أمسية شعرية .

في كلمته بهذه المناسبة رحب حبيب الصايغ رئيس مجلس إدارة اتحاد الكتّاب بالمشاركين في الملتقى الذي يأتي في ظروف الاحتفال بالذكرى الثالثة والأربعين لليوم الوطني للإمارات، ليمثل احتفاء من نوع خاص وعلى طريقة الأدباء، ونقل الصايغ للأدباء تحيات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الرئيس الفخري لاتحاد الكتّاب، وكذلك تحيات الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، وقال الصايغ: “لا نتجاوز البدهي، إذا قلنا إن الثقافة في دولة الإمارات جزء من التنمية الشاملة التي تمتلك في الوقت نفسه سمتي التوازن والاستدامة، وكما أراد الآباء المؤسسون، وفي طليعتهم القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان – طيب الله ثراه، ها هو نهج صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، يتمسك بالثوابت، ويفصل بينها وبين المتغيرات ويضع المعنوي في مطلق الأوليات، ذاهباً، بالعمل المثابر، إلى نفي إشاعة القطيعة بين الأجيال التي كدنا نصدقها في مرحلة من المراحل من فرط التكرار” .
وأضاف الصايغ “لا بد من الثقافة التي هي وعي وبصيرة وإبداع، والتي هي حب الوطن وأبرز وجوهه العمل بالمعنيين اليومي والاستراتيجي” .
وعن موضوع الملتقى لهذا العام قال الصايغ: “المعرفة إنما تكون منذ الطفولة، والمستقبل إنما يكون هناك، ولا ثقة في أجيالنا الطالعة خارج ذلك الرهان، وما يراد بالتأكيد تكوين أرث متراكم وموثق يكون أمام التربويين والمثقفين والمعنيين وصانعي القرار، أخيراً: لماذا هذا الملتقى؟ قلنا إن هنالك منظومة أو منظومات تجمع، مثلا وزراء الثقافة أو الإعلام أو التعليم دورياً، على المستوى الرسمي، وقلنا إننا على المستوى الأهلي ومنظمات المجتمع المدني أحوج ما نكون إلى اللقاء، واللقاء خليجي عربي، حيث الوطن العربي عمق امتداد، ومن هنا إضافة العراق واليمن، ومن هنا فكرة دولة ضيف في كل ملتقى، فأهلاً بالأردن، نريد، أن نسهم، ثقافياً، ما استطعنا، في خدمة أجندتنا الوطنية التي تتفوق اقتصادياً وسياسياً وفي الثقافة أيضاً، بل خصوصاً، لدينا تحديات واستحقاقات .
أسماء الزرعوني نائبة رئيس مجلس إدارة الاتحاد، الأمينة العامة للملتقى قالت: “استذكرت بدايات التخطيط للملتقى والدورات الأربع التي مرت سريعا وشهدت نجاحات كثيرة، نحن مدينون بنجاحاتنا إلى الدعمِ الذي نتلقّاه من قيادةِ هذا البلد، وعلى رأسِها صاحبُ السموّ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخوه صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائبِ رئيسِ الدولة رئيسِ مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ويأتي صاحبُ السموّ الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ليكملَ الدعمَ على خير وجوهه، وهو المفكّرُ والأديبُ وراعي النهضةِ الثقافيةِ في الشارقة، ويفرض عليّ المقام أيضاً أن أذكر الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وذلك لأياديه البيضاءِ علينا في اتّحاد كتّاب الإمارات، وملتقى الإمارات للإبداع الخليجي خصوصاً” .
وأكدت الزرعوني أن مستقبل الشعوب مرتبطٌ بواقع الثقافة بوصفِها تمثّلُ الجانبَ النفسيّ والعقليّ والجماليّ والروحيّ للحضارة الذي تتحد مع الجانب المادي لصناعة الإنسان، وهذا ما وعته الإمارات التي أصبحت نموذجاً حضارياً أخاذاً، فمن الجوائزِ العالميّةِ، إلى معارضِ الكتبِ المتميّزة، إلى الأسابيعِ الثقافيّةِ والأدبيّةِ والفنيةِ، إلى الملتقيات التي أثْرَت المشهدَ الثقافيّ في الإماراتِ كلّها، وختمت الزرعوني بأن التصميم طبع الإعداد والتنظيم للسنوات الماضية وأملت أن يتواصل روح الفريق الذي يعملون به .
كلمة الضيوف ألقتها أمل عبدالله من الكويت التي شكرت اتحاد الكتاب على هذا الملتقى، وقالت: “إن أبناء الإمارات آمنوا بأن الثقافة كالماء والهواء للإنسان، ولنا أن نفخر بهؤلاء الرجال الأفذاذ الذين أعطوا للثقافة، وخدموها بكل وسيلة، ولا شك أن تخصيص الملتقى للطفل يشكل جزءاً من هذه الرؤية الشاملة للثقافة ولأبنيتها التي تبدأ من الطفل” .
شهد الافتتاح عرضاً غنائياً راقصاً لطالبات مدرسة إشبيلية للتعليم الأساسي، حث على الوطنية والإخلاص وعلو الهمة . – See more at: http://www.alkhaleej.ae/alkhaleej/page/b3199547-70f3-4848-89a8-393f7273b1af#sthash.SuvPHH7O.dpuf


شارك هذا:

admin