3 سعوديين يناقشون «الهوية والحداثة» في «الإمارات»

تشارك المملكة العربية السعودية في ملتقى الإمارات للإبداع الخليجي في دورته السادسة، الذي ستنطلق فعالياته في 24 من نوفمبر المقبل في الشارقة، بثلاثة أسماء من الفضاء الإبداعي والنقدي السعودي هم: الشاعر عبد الله الزيد، والروائية مريم الحسن، والناقدة الدكتورة ريم الفواز. وقد استقر رأي الأمانة العامة برئاسة أمين عام الملتقى أسماء الزرعوني وعضوية الهنوف محمد، وإسلام أبو شكير، وعبد الفتاح صبري، وجمال الخياط من البحرين، ومحمد المزيني من السعودية. على أن يكون عنوان الملتقى الرئيس هو: «الإبداع الخليجي: الهوية والحداثة»، وبهذا الصدد أفادت أسماء الزرعوني بأن الملتقى الذي سيتناول (الإبداع الخليجي: الهوية والحداثة)، سيتناول أيضا عناوين فرعية كقصيدة النثر في علاقتها مع التراث، وهل هي علاقة تواصل أم قطيعة، وعنوان السرد والفنون وأشكال تفاعل السرد مع الفنون وضرورته وجمالياته وآفاقه. وكذلك «السرد مرئيا أخذ أم تفاعل» بمعنى انتقال السرد من صورته المقروءة إلى صورته المرئية، سواء عبر المسرح أو عبر السينما أو التلفاز، وكيف تم تقديم الفنون السردية من خلال الفنون البصرية. ويركز العنوان الأخير على النص المسرحي بعيدا عن عناصر المسرح الأخرى. وأضافت أنه قد تم اعتماد أسماء المشاركين في الملتقى، بناء على قوائم طويلة حصة كل الدول الخليجية والعربية الأخرى المشاركة منها ثلاثة ضيوف. ليصبح عدد المشاركين 32 كاتباً وكاتبة، من داخل الإمارات ومن بلدان مجلس التعاون الخليجي واليمن والأردن والعراق، وستحل جمهورية مصر العربية ضيف شرف لهذه الدورة.


شارك هذا:

admin