ملتقى الإمارات يقرب بين المبدعين في الرواية والمسرح

تناقش الدورة السادسة من ملتقى الإمارات للإبداع الخليجي، موقع الإبداع بين الخصوصية المحلية والعلاقة مع التراث والمستقبل والحاضر ومستجدات الأدب.
وينظم الملتقى في الشارقة في الفترة من 24 إلى 26 من شهر نوفمبر المقبل، ويستهدف تقريب الأدباء من كتاب نصوص مسرحية أو شعراء أو روائيين من المخرجين الدراميين، في محاولة لنقل السرد من صورته المقروءة، إلى الصورة المرئية المواكبة.
وتركز الأمانة العامة للملتقى على دمج المسرح والدراما، بدعم النصوص المسرحية بوصفها أعمالاً أدبية، وجمع كتابها مع مخرجيها في مكان واحد للتلاقح الفكري والاستفادة المتبادلة من خبرات بعضهم البعض.
ويستند الملتقى على أربعة محاور رئيسة هي قصيدة النثر وعلاقتها مع التراث بين التواصل والقطيعة، علاقة السرد مع الفنون الأخرى، انتقال السرد من صورته المقروءة إلى الصورة المرئية، إلى جانب التركيز على النص المسرحي بعيداً عن عناصر المسرح الأخرى.
ويستضيف الملتقى هذا العام أسماء أدبية لامعة في الشعر والمسرح والنقد مثل المسرحي البحريني خليفة العريفي، والقاصة السعودية مريم الحسن.
وتحل الناقدة المصرية الدكتورة نانسي إبراهيم ضيفة شرف على الدورة السادسة، ويشاركها الحضور الشاعر سامح محجوب والمسرحي أحمد سراج، بجانب عدد كبير من الشعراء والمسرحيين الإماراتيين، مثل الشاعرة صالحة غابش والقاصة صالحة حسن والمسرحي صالح كرامة.


شارك هذا:

admin