أمسية في اتحاد الكتاب في الشارقة في الذكرى الثالثة لرحيل أحمد راشد ثاني

يحتفي اتحاد كتاب وأدباء الإمارات بالذكرى الثالثة لرحيل فقيد الأدب والثقافة الشاعر الإماراتي أحمد راشد ثاني، حيث ينظم في القاعة التي تحمل اسم الشاعر الراحل في مقر الاتحاد في الشارقة أمسية خاصة يقرأ فيها كل من عبد العزيز المسلم رئيس معهد الشارقة للتراث، والشاعر عادل خزام نائب مدير قناة سما دبي، والشاعر يوسف أبو لوز رئيس القسم الثقافي في جريدة الخليج شهادت حول أحمد راشد ثانيي شاعراً وإنساناً ورفيق درب، كما يلقي الشاعر إبراهيم الهاشمي قصيدة في المناسبة

وحول أهمية الأمسية ودلالاتها قال حبيب الصايغ رئيس مجلس إدارة اتحاد كتاب وأدباء الإمارات: أحمد هو ابن الاتحاد، ونحن ما زلنا نعيش مرارة فقده، كما نشعر بأهمية وجوده. والموقف يحتم علينا الاعتراف بأننا مقصرون تجاهه، وأن المطلوب أكثر من مجرد أمسية نستعيد فيها ذكراه، لكننا حاولنا، ونحاول.

وأضاف: تأتي الأمسية تأكيداً لدورنا الطبيعي ومسؤولياتنا تجاه مبدعي الوطن الذين غابوا، حيث لا بد من وقفات نستعيد فيها عطاءاتهم، وقد يكون للوهج الانفعالي الذي يتخلل تلك الوقفات أثر في تفتيق الأذهان عن طرق وأساليب جديدة للتكريم ترتقي إلى مستوى ما قدموه.

تقام الأمسية غداً الأربعاء الساعة السابعة والنصف مساء في قاعة أحمد راشد ثاني في مقر الاتحاد بالشارقة


شارك هذا:

admin